تكنولوجيا / IGN

مراجعة Quake Remastered

  • 1/2
  • 2/2

لا داعي للحديث كثيراً عن Quake وشعبيتها الضخمة عندما صدرت في أواخر التسعينات ونشاط جمهورها المستمر حتى اليوم، بل ما يجب الحديث عنه هو عودتها اليوم بصورة ريماستر يجمع ما صدر للعبة سابقاً ويضيف إليها المزيد.

فرصة بسعر مقنع

لمن يمتلك نسخة أصلية من اللعبة يستطيع الحصول على ترقية مجانية ولكن من يريد تجربتها للمرة الأولى فبإمكانه شراء الريماستر بسعر 10 دولار وهو في الحقيقة سعر ممتاز لما تم تقديمه في الريماستر من تحسينات ومحتوى جديد.

بما أننا وضعنا موضوع السعر جانباً لنتحدث أكثر عن التعديلات التي يأتي بها، من حيث أسلوب اللعب لم يتم القيام بتعديلات جوهرية أو بارزة وإنما التجربة الكلاسيكية التي تتذكرها (أو سمعت عنها) لا تزال نفسها تعود اليوم مع لمسات صغيرة من التحسينات مثل إضافة خيار لوضع أيقونة تحديد مكان التصويب والتعديل على واجهة المستخدم وأشياء أخرى صغيرة لكن مفيدة كهذه.

ومن المثير للاهتمام أنك تستطيع عبر الريماستر تجربة جميع مراحل اللعبة والإضافات التي صدرت لها سابقاً وذلك يعادل فعلياً أكثر من 10 ساعات لعب وقد يصل إلى 20 ساعة إن أخذنا بالحسبان صعوبة بعض المراحل وإعادة اللعب بمستويات أصعب، حيث يوجد العشرات والعشرات من المراحل المختلفة يمكنك الغوص بها بشكل تقليدي عبر البدء من الصفر أو إن كنت لاعباً قديماً تستطيع اختيار مرحلة معينة أو البدء مباشرة من المحتوى الإضافي الجديد.

المحتوى الجديد الذي يأتي مع الريماستر بعنوان Dimension of the Machine وتم تطويره ليبدو متوافقاً بالكامل مع ثيمة المحتويات الإضافية الأخرى ولكن بنفس الوقت يجلب تصاميم جديدة للمراحل ويضعك في تحدي كبير في مواجهة الزعيم الأخير التي بدت مخيبة قليلاً لأنه زعيم مألوف وليس جديد بالكامل، والمحتوى الجديد عموماً يعتبر جودة مغرية للاعب القديم فقد بات لديه سبباً لشراء نسخة الريماستر.

تستطيع عبر الريماستر تجربة جميع مراحل اللعبة والإضافات التي صدرت لها سابقاً وذلك يعادل فعلياً أكثر من 10 ساعات لعب وقد يصل إلى 20 ساعة

ومع أن الريماستر يذكرك مجدداً بسبب شعبية اللعبة الأصلية ولكونها واحدة من العواميد التاريخية الرئيسية في ألعاب التصويب إلا أنه على الرغم من ذلك يحتاج إلى القيام ببعض التعديل على الإعدادات كي يصبح مريح أكثر وممتع عند تجربته على المنصات المنزلية وذلك لأن تحريك الكاميرا (أي فعلياً التصويب) مزعج وإما يكون بطيء للغاية أو سريع الحركة وبالتالي من الصعب التصويب بدقة، فإذا كنت ممن يكرهون تخصيص تجربتهم عبر الإعدادات بلا شك من الأفضل لك شراء الريماستر على الحاسب، أما غير ذلك فإن القيام ببعض الإجراءات والتعديلات سيجعل من التجربة أفضل عبر المنصات المنزلية.

هذا وبالنسبة لطور اللعب الجماعي فقد عاد بالصورة الممتعة التي نتذكرها وربما بات أفضل الآن مع التحسينات الرسومية وإدخال ميزة اللعب المشترك بين اللاعبين عبر الحاسب وجميع المنصات المنزلية، وعموماً لديك إمكانية اللعب التعاوني co-op مع ثلاثة لاعبين آخرين محلياً أو عبر الإنترنت وتستطيع الغوص في الطور التنافسي أيضاً إما محلياً أو عبر الإنترنت في منافسات تتسع لما يصل إلى 8 لاعبين.

نهضة في الرسوميات والصوتيات

التحسينات الصوتية واضحة في مشروع الريماستر فقد بات بإمكانك الاستماع إلى المؤثرات المحيطة بك بصفاء أوضح مثل صوت لهب النيران المشتعل وأصوات الأعداء وغيره.

أما بالنسبة إلى التحسينات الرسومية فلا ننسى أن هذه ليست نسخة ريميك أي ليست إعادة عمل كاملة على اللعبة وإنما مشروع يستهدف تحسين العمل الأصلي وبالتالي إن كنت تتوقع رسومات معاصرة لألعاب اليوم فسوف تشعر بخيبة الأمل ومن الأفضل أن تنتظر حدوث ذلك ربما في السنوات التالية!

على الرغم من هذا يوجد بعض التحسينات الرسومية الملحوظة بالأخص في تحسين كبير بتصميم الأعداء، ففي السابق لا تستطيع رؤية سوى بكسلات تتحرك باتجاهك أما الآن فهنالك مجسمات واضحة المعالم على الأقل، والأسلحة تم تحسينها بشكل جيد هي الأخرى.

أما تحسينات الرسومات للبيئات المحيطة فهي لا تزال تبدو عمل كلاسيكي قديم مع طلاء من الألوان الجديد والتلميع إن صح التعبير لكن عموماً يمكننا تقبل ذلك في مشروع ريماستر كما ذكرنا وخصوصاً أن اللعبة باتت تدعم الشاشات الضخمة (لأنها تأتي بدعم لدقة 4K) أي يمكنك تشغيلها على المنصات المنزلية مع أي شاشة تريدها مهما كان حجمها.

تعود لعبة Quake مجدداً بحلة جديدة قد لا تكون ممتازة رسومياً في معايير اليوم ولكن تلقت بعض التحسينات لجعلها أجمل وجلبت معها جميع محتوى اللعبة مع طور لعب جماعي وأضافت بعض التحسينات الصغيرة لأسلوب اللعب، قد تحتاج لبعض التعديل لتصبح مريحة وممتعة أكثر عبر المنصات المنزلية لكنها تبقى فرصة بسعر جيد لمن يريد التعرف عليها

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة IGN ولا يعبر عن وجهة نظر منقول وانما تم نقله بمحتواه كما هو من IGN ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا