الارشيف / تكنولوجيا / اليوم السابع

كندا تسعى إلى تسويق أول كمبيوتر كمى ضوئى فى العالم

أعلن رئيس الوزراء الكندي جاستن ترودو عن استثمار فيدرالي جديد لبناء وتسويق أول كمبيوتر كمي في العالم يعتمد على الفوتونات ويعالج العمليات الحسابية المعقدة.

 

ووفقًا لبيان صحفى من موقع Prime Minster ، فإن استثمار 40 مليون دولار كندي (32 مليون دولار) سيمكن Xanadu Quantum Technologies Inc ، وهي شركة حوسبة كمومية كندية مقرها تورونتو ، من تطوير الكمبيوتر الكمي الذي سيكون لديه القدرة على توفير قدرات عالمية رائدة للمساعدة في حل مشاكل البيانات المعقدة ويمكن استخدامها في مجموعة متنوعة من القطاعات مثل المالية والنقل والنمذجة البيئية والصحة.

 

وقال البيان إن هذا المشروع ، المدعوم من صندوق الابتكار الاستراتيجي الحكومي ، من المتوقع أن يخلق 530 وظيفة جديدة ذات مهارات عالية في مجالات التكنولوجيا الفائقة والحوسبة الكمومية ، والتي تبلغ تكلفتها 177.8 مليون دولار كندي (142 مليون دولار).

 

في وقت سابق من هذا الشهر، أطلقت كندا استراتيجيتها الوطنية للكم ، والتي تستثمر 360 مليون دولار كندي إضافي (288 مليون دولار) للمساعدة في ترسيخ كندا كرائدة عالمية في تقنيات الكم، وتأسست Xanadu في عام 2016 ، بهدف بناء أجهزة كمبيوتر كمية مفيدة ومتاحة للناس في كل مكان ، وهي تقود تطوير PennyLane ، وهي مكتبة برمجيات مفتوحة المصدر للحوسبة الكمومية وتطوير التطبيقات.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر منقول وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

قد تقرأ أيضا