الارشيف / تكنولوجيا / اليوم السابع

تيسلا تجمع لقطات من مختبرى القيادة الذاتية الكاملة

تطلب شركة تيسلا الآن من المالكين الذين يدخلون فى برنامج القيادة الذاتية الكاملة التجريبى أن يقبلوا أن تجمع الشركة فيديوهات من داخل السيارة وخارجها في حالة وجود خطر على السلامة أو حادث، وفقا لتقرير البوابة العربية للأخبار التقنية.

وهذه هي المرة الأولى التي تقوم فيها تيسلا بجمع لقطات لأفراد معينين، وتستخدم الشركة منذ سنوات لقطات من العديد من الكاميرات داخل وخارج سياراتها، ولكن صانع السيارات أكد دائمًا أن اللقطات كانت مجهولة المصدر ولا ترتبط أبدًا بسيارتك، وتم استخدام اللقطات فقط لتدريب نظام التعلم الآلى وتحسين ميزات المرشد الآلى والقيادة الذاتية الكاملة.

وعندما يتعلق الأمر بالنسخة التجريبية للقيادة الذاتية الكاملة، فإن تيسلا تبتعد الآن عن هذه الإستراتيجية.

وقامت شركة صناعة السيارات بتحديث التحذير الذي يأتي مع تنزيل إصدار جديد من برنامج القيادة الذاتية الكاملة التجريبي.

ويتضمن جميع التحذيرات التي تمس الحاجة إليها والتي كانت جزء من الإصدارات السابقة، ولكن الشركة أضافت وصفًا جديدًا.

وتقول الشركة: من خلال تمكين برنامج القيادة الذاتية الكاملة التجريبي، أوافق على جمع تيسلا للبيانات المرتبطة برقم تعريف السيارة من الكاميرات الخارجية للسيارة وكاميرا المقصورة في حالة حدوث مخاطر سلامة خطيرة أو حدث أمان مثل الاصطدام .

والجزء المهم هنا هو البيانات المرتبطة برقم تعريف السيارة، مما يعني أن اللقطات التي تم جمعها تكون مرتبطة بمركبة المالك.

الفيديو يرتبط بمركبة تيسلا معينة لأول مرة وتشير حقيقة إضافة الشركة لهذا الوصف المتعلق بمخاطر السلامة والحوادث إلى أن صانع السيارات يتطلع إلى تأمين أدلة قابلة للاستخدام في حالة وقوع حادث حيث يتم إلقاء اللوم على نظام القيادة الذاتية الكاملة.

وقبل إضافة هذا الوصف، لم تتمكن الشركة من ربط أي لقطات بمركبة معينة دون إذن السائق، وهو الأمر الذي تطلبه الآن بشكل استباقي.

ويأتى التحديث بعد ما قد يكون أول حادث تم الإبلاغ عنه متعلق ببرنامج القيادة الذاتية الكاملة التجريبى، وفى وقت سابق من هذا الشهر، ظهر تقرير من NHTSA حيث ادعى مالك تيسلا أن برنامج القيادة الذاتية الكاملة التجريبي تسبب في حدوث عطل .

ويأتى الوصف الجديد أيضًا مع أحدث تحديثات برنامج القيادة الذاتية الكاملة التجريبي 10.5، التى تتضمن مجموعة من الميزات الجديدة، بما في ذلك القدرة على اختبار مناورة تجنب الاصطدام في حالات الطوارئ فى وضع الظل.

وترسل الشركة هذا التحديث لأسطولها من المختبرين الداخليين والمالكين الذين اشتروا حزمة القيادة الذاتية الكاملة، وسجلوا 98 نقطة وما فوق في نظام نقاط سلامة السائق.

وتطرح شركة صناعة السيارات النسخة التجريبية ببطء لمزيد من المالكين الذين اشتروا الحزمة، ولا تزال تيسلا متأخرة عن جداولها الزمنية لتقنية القيادة الذاتية.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر منقول وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا