الارشيف / تكنولوجيا / IGN

تُواجه PlayStation دعوى قضائية جماعية ضد التمييز بين الجنسين

  • 1/2
  • 2/2

خلال الفترة الماضية شهدت صناعة ألعاب الفيديو ضجة كبيرة والعديد من القضايا والدَعَاوَى حول ممارسات العمل المزعجة بداية من Activision Blizzard وRiot Games ومرورًا إلى Ubisoft والعديد من الشركات الكبرى في الصناعة، وها هي شركة Sony تنضم لهؤلاء الشركات وتنخرط أيضًا في دَعَاوَى مماثلة.

حيث تَزعم الدعوى المرفوعة مؤخرًا والتي رصدتها Axios وشاركتنا إياها، بأن شركة Sony تتسامح مع بيئة عمل تُميز ضد الموظفات، ويبدو وأن نقطة الخلاف الرئيسية هنا هو الأجر غير المتكافئ بين الموظفين والموظفات، حيث تَزعم الدعوى كذلك بأن شركة Sony لا تُقدم تعويضات للموظفات تُعادل الموظفين الذكور الذين يؤدون نفس العمل أو عملاً مشابهًا أو حتى يَعملون في نفس الوظائف.

بالإضافة إلى ذلك، ُزعم أن سياسات Sony تؤدي إلى عدم المساواة بين الجنسين لصالح الذكور فيما يتعلق بالترقيات، وأن النساء محرومات من فرص التقدم في شركة Sony، وأن هناك افتقار للإشراف الكافي أو تدابير السلامة ضد حالات عدم المساواة، أي أن من يتعرضون للتمييز ليس لهن حق الرجوع.

وتزعم الدعوى كذلك أن ممارسات وسياسات التمييز هذه يتم وضعها وتنفيذها مركزيًا على أعلى مستويات Sony وتَحدث كنمط وممارسة في جميع المواقع والأماكن داخل الشركة بدلاً من أن تقتصر على مواقع محددة.

الغريب في الأمر هو أن "جيم رايان" منذ عدة أيام أنتقد تصرفات شركة Activision Blizzard والمدير التنفيذي للشركة، وصرح بأن PlayStation لا تزال ملتزمة بضمان شعور مجتمع المطورين واللاعبين لدينا بالأمان والاحترام، وتوفير بيئة عمل آمنة لكل موظف. ولكن يبدو بعد هذه القضايا الجماعية المرفوعة الآن ضد Sony وPlayStation أنها مجرد ادعاءات ليست أكثر من ذلك.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة IGN ولا يعبر عن وجهة نظر منقول وانما تم نقله بمحتواه كما هو من IGN ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى