السعودية / صحيفة عاجل

الإعصار شاهين.. لماذا سمي بهذا الاسم؟

مع اقتراب إعصار شاهين على السواحل العمانية وربما يصاحبه تأثيرات على السواحل الخليجية، يبحث الكثير من مواطني دول الخليج عن سبب تسمية إعصار شاهين بهذا الاسم.

لماذا سمي إعصار شاهين بهذا الاسم؟

وقالت المنظمة العالمية للأرصاد الجوية عن كيفية تسمية الأعاصير ومنها إعصار شاهين، إنَّ المنظمة تحتفظ بقوائم أسماء متعاقبة ملائمة لكل حوض من أحواض الأعاصير المدارية، ومتى كان إعصار فتاكًا أو مكلِّفًا بوجه خاص، حُذف اسمه واستُبدل باسم آخر.

وأضافت المنظمة العالمية عبر موقعها الإلكتروني أنَّ الأعاصير المدارية أن تدوم أسبوعًا أو أكثر، فيمكن أن يتزامن أكثر من إعصار، لذلك ويمنح المتنبئون بالطقس اسمًا لكل عاصفة مدارية تجنبًا لأي لبس.

وكل عام، تتلقى الأعاصير المدارية أسماء مرتبة أبجديًا، وتُستخدم أسماء نساء ورجال بالتناوب، وتقترح المرافق الوطنية للأرصاد الجوية والهيدرولوجي التابعة لأعضاء المنظمة في منطقة محددة قائمة الأسماء، وتوافق عليها الهيئات الإقليمية المعنية بالأعاصير المدارية إبّان دورتها السنوية أو نصف السنوية. وبدأت دول غرب شمال المحيط الهادئ في استخدام نظام جديد لتسمية الأعاصير المدارية في عام 2000.

أسباب تسمية الأعاصير المدارية

وأشارت المنظمة العالمية للأرصاد الجوية أن ممارسة تسمية الأعاصير المدارية بدأت قبل سنوات عديدة للمساعدة في التعرف السريع على العواصف في رسائل التحذير على افتراض أن تذكُّر الأسماء أسهل بكثير مقارنةً بالأرقام والمصطلحات الفنية.

ويرى الكثيرون أن تسمية العواصف يسهل الإبلاغ عن الأعاصير المدارية في وسائل الإعلام، ويرفع مستوى الاهتمام بالتحذيرات، ويعزز تأهب المجتمعات المحلية.

وأكَّدت المنظمة أن استخدام الأسماء القصيرة والمميزة في الرسائل الشفهية والمكتوبة أسرع ويقلل من احتمالات الخطأ مقارنةً بأساليب التعريف المعقدة القائمة على خطوط الطول والعرض.

تاريخ تسمية الأعاصير المدارية

وفي البداية، كانت العواصف تُسمى عشوائيًا. فعلى سبيل المثال، أُطلق على عاصفة أطلسية مزقت سارية قارب يُدعى «أنتجي» اسم «إعصار أنتجي»، ثم شهد منتصف القرن العشرين بداية ممارسة إطلاق أسماء إناث على العواصف.

ثم قرر أخصائيو الأرصاد الجوية تعريف العواصف بأسماء مستمدة من قائمة مرتبة أبجديًا، ومن هذا المنطلق، فإن أول عاصفة تحدث في السنة ستُمنح اسمًا يبدأ بالحرف«A  » مثل « Anne » وقبل نهاية القرن العشرين، بدأ خبراء التنبؤ في إطلاق أسماء ذكور على الأعاصير التي تتشكل في نصف الكرة الجنوبي.

ومنذ عام 1953، باتت أسماء العواصف المدارية الأطلسية تُستمد من قوائم يضعها المركز الوطني لأعاصير الهاريكين. واليوم، تتولى لجنة دولية تابعة للمنظمة العالمية للأرصاد الجوية تنقيح تلك القوائم وتحديثها. ولم تتضمن القوائم الأصلية للأسماء سوى أسماء نساء.

 وفي عام 1979، أُدخلت أسماء رجال بالتناوب مع أسماء النساء، وتُستخدم ست قوائم بالتعاقب، ومن ثم، ستُستخدم قائمة عام 2019 مجددًا في عام 2025.

ولا تغيَّر الأسماء المدرجة في القوائم إلا إذا بلغت حصيلة عاصفة ما من الوفيات أو التكاليف درجة تجعل من غير الملائم إعادة إطلاقها على عاصف أخرى في المستقبل مراعاةً لمشاعر الضحايا.

وفي هذه الحالة، يُحذف الاسم المعني من القائمة ويُختار اسم بديل إبّان اجتماع سنوي للجان المعنية بالأعاصير المدارية في المنظمة العالمية للأرصاد الجوية.

اقرأ أيضا:

غدًا..عُمان تترقب وصول الإعصار شاهين مصحوبًا بأمطار غزيرة

المركز الوطني للأرصاد يعلن موعد تأثر 7 مناطق بالإعصار شاهين

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة صحيفة عاجل ولا يعبر عن وجهة نظر منقول وانما تم نقله بمحتواه كما هو من صحيفة عاجل ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا