السعودية / المواطن

شخصية غامضة تظهر فجأة في قضية الشقيقتين السعوديتين 

  • 1/4
  • 2/4
  • 3/4
  • 4/4

نقلت صحيفة ديلي ميل في نسختها الأسترالية، تقريرًا من الشرطة عن مستجدات قضية الشقيقتين السعوديتين التي تشغل الرأي العام في كل من السعودية وأستراليا.

وقال تقرير الصحيفة: يُعد أكثر ما يميز تلك القضية هي تفاصيلها الغامضة، لكن اللغز لم يقف فقط عند كيفية الوفاة وسببه بل إن الشرطة كشفت أيضًا عن شخص غامض ظهر في التحريات.

تفاصيل ظهور الرجل الغامض في القضية 

وتابعت: قالت الشرطة إن التحريات المستمرة كشفت أن الشقيقتين السعوديتين قدمتا تقريراً إلى أمن الشركة المالكة للعقار بشأن رجل مشبوه يتربص خارج منزلهما، وذلك قبل أشهر فقط من العثور عليهما متوفيتين في غرفتي نومهما.

وأخبر أحد الموظفين من شركة الأمن أن الفتاتين اتصلتا بسبب مخاوف تتعلق بالسلامة في وقت سابق من هذا العام، وقال الموظف: لقد قدمتا تقريرًا بأنهم رأوا رجلاً يتصرف بغرابة خارج المنزل بشكل شبه دائم، ويقف بين سيارتين ويتصرف بشكل غريب.

شخصية غامضة تظهر فجأة في قضية الشقيقتين السعوديتين 

وقال الموظف إنه تم فحص لقطات من كاميرات المراقبة المحيطة لكن كان من الصعب تحديد ما إذا كان الرجل لديه نوايا خبيثة أم لا، وبالتالي لم يهتم أحد بمتابعة الشكوى.

وبرر الموظف موقف شركته قائلًا: كان المكان الذي أشارت إليه الفتاتان قريبًا من متجر برغر يأتي إليه سائقو أوبر إيتس باستمرار، وبالتالي كان يمكن أن يكون أي شخص.

وتابع: لم نتمكن من تحديد سبب وجوده هناك، لكنه لا يبدو أنه كان يفعل أي شيء غير مرغوب فيه، لذلك لم تكن هناك حاجة لمطاردته أكثر، لا سيما أن الفتاتين لم تذكرا ما إذا كن يعرفن من هو الرجل واكتفين بإصرارهن على أن هناك شيئًا مريبًا بشأنه.

شخصية غامضة تظهر فجأة في قضية الشقيقتين السعوديتين 

بلاغات سابقة تم تجاهلها بشأن اقتحام المنزل

وكشف تقرير الصحيفة أيضًا أنه في أواخر عام ، أخبرت النساء أيضًا إدارة المبنى أن هناك شخصًا يتلاعب بطعامهما وأشيائهما داخل المنزل، ومع ذلك، لم تجد كاميرات المراقبة أي دليل يدعم مخاوفهما وتم تجاهل الشكوى للمرة الثانية.

وتحقق الشرطة حاليًا في تلك البلاغات التي تم تجاهها سواء بشأن الشخص المريب الذي كان يتربص بهما أو بشأن مخاوفهما بدخول شخص غريب للمنزل والتلاعب بالطعام وأغراضهما الشخصية.

شخصية غامضة تظهر فجأة في قضية الشقيقتين السعوديتين  - المواطن

تأخير غير مبرر في نتائج السموم

سلطت الصحيفة الضوء على أمر آخر لافت للنظر وهو أن الشرطة لم تتمكن من تفسير التأخير في إصدار تقارير السموم الذي يستغرق عادة من أربعة إلى ستة أسابيع، على الرغم من الإصرار سابقًا على أن النتائج ستظهر سريعًا، وقالت الشرطة ردًا على الاستفسارات: هذا أمر يخص الطبيب الشرعي.

ولم تستبعد الشرطة حتى الآن احتمالي القتل أو الانتحار.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة المواطن ولا يعبر عن وجهة نظر منقول وانما تم نقله بمحتواه كما هو من المواطن ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا