الارشيف / اقتصاد / اليوم السابع

تعاون بين "العربية البرازيلية" و"إكسبو لينك" لزيادة الصادرات لأمريكا اللاتينية

نظمت جمعية المصدرين المصريين "إكسبو لينك" ندوة تحت عنوان "استكشاف ألفرص التصديرية للبرازيل" بالتعأون مع غرفة التجارة العربية البرازيلية، للتعرف بالسوق البرازيلى والمنتجات التى تتمتع بفرص واعدة لهذا السوق بجانب التعرف على الخدمات التى يقدمها المكتب الإقليمى للغرفة بالقاهرة.

 

أدار الندوة كامل سليم خبير التدريب وبناء القدرات فى اكسبو لينك وشارك فيها مايكل جمال مدير مكتب الغرفة التجارية العربية البرازيلية بالقاهرة وعدد كبير من أعضاء الجمعية.

 

واستعرض جمال القدرات التى يتمتع بها السوق البرازيلى وفى مقدمتها القوة الاستهلاكية حيث يصل عدد السكان إلى 212 مليون نسمه تعادل ثلثى الدول العربية بعد استثناء مصر، ونصف الدول الأوربية تقريبًا، كما يبلغ اجمإلى الإنتاج المحلى نحو 1.44 تريليون دولار ومساحتها تتجأوز 8.5 مليون متر مربع.

 

وشدد على أن الاقتصاد البرازيلى هو ثامن اقتصاد فى العالم، وهى دولة متقدمة فى مجال الموانئ وثالث أكبر منتج للسيارات، ومن الدول المتقدمة تكنولوجيا وأكبر منتج ومصدر للحلال فى العالم .

 

وأوضح ان مصر تستورد من البرازيل الذرة واللحوم المجمدة والحديد الخام، بجانب بعض المنتجات الآخرى، بينما تستحوذ الكيمأويات والأسمدة على 40% من صادرات مصر للبرازيل، بجانب بعض الصناعات الغذائية والحاصلات الزراعية مثل الثوم والموالح والمنتجات الآخرى.

 

وأكد جمال على ان مصر هى الدولة الوحيدة التى تتمتع باتفاقية تجارة حرة فعاله مع البرازيل "الميركسور"، الأمر الذى يتيح ميزة تنافسية للمنتج المصرى فى أسواق البرازيل ويساعد فى التغلب على مشكلة بعد المسافة وارتفاع تكاليف الشحن.

 

وأضاف أهمية اتفاقية الميركسور تظهر تطور الصادرات المصرية منذ دخول الاتفاقية حيز التنفيذ عام 2017 ، حيث ارتفعت الصادرات المصرية من 155 مليون دولار تقريبًا عام 2017 لتصل إلى 541 مليون دولار فى عام ، بينما تدور الواردات المصرية من البرازيل فى نفس الحيز تقريبًا وهو 2 مليار دولار .

 

واستعرض جمال الخدمات التى تقدمها الغرفة لأعضائها فى مقدمتها توفير دراسات الجدوى عن ألفرص التصديرية، ولقاءات B2B مع مستوردين مهتمين بمنتجات المنتسب للغرفة، وتنظيم المشاركة فى المعارض الدولية بالبرازيل بأسعار مميزه، بجانب البعثات التجارية، وغيرها من الخدمات.

 

ومن جانبه قال كامل سليم أنه قد تم الاتفاق بين الجمعية والغرفة العربية التجارية العربية البرازيلية على تقديم تخفيضا على أسعار العضوية بنسبة 10% لأعضاء الجمعية، والتنسيق فى المشاركة المصرية سواء على مستوى البعثات التجارية أو المعارض الدولية، خاصة ان الجمعية تضم فى عضويتها قطاعات متنوعة.

 

وفى نهاية الندوة تم فتح باب الأسئلة لأعضاء الجمعية، والتى دار معظمها فى ألفرص التصديرية امام منتجاتهم فى السوق البرازيلي، وان الاتفاق على ارسال HS Cod الخاص بكل منتج للوقوف على حجم ألفرص المتاحة فى السوق البرازيلى لكل منتج على حدي

 

 

 

 

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر منقول وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا