فن / الفجر

فاروق جويدة يطالب بإعادة إذاعة برنامج "اختراق "على شاشات القنوات المصرية

  • 1/4
  • 2/4
  • 3/4
  • 4/4

أوضح الكاتب والشاعر الكبير فاروق جويدة، أن من أفضل ما قدم التليفزيون في ذكري انتصار أكتوبر مجموعة من الوثائق قدمها الاعلامي الكبير عمرو الليثي من خلال برنامج " اختراق " والتي عرضها التليفزيون المصرى خلال احتفالات نصر اكتوبر العظيم، مطالبًا بإعادة إذاعة برنامج "اختراق "على شاشات القنوات المصرية.

b2335a010f.jpg
فاروق جويدة

فاروق جويدة يتحدث عن برنامج “اختراق”

 

وأضاف  “جويدة”:"من أفضل ما قدم التليفزيون المصرى فى ذكرى انتصار أكتوبر مجموعة من الوثائق قدمها الصديق عمرو الليثى فى برنامجه الشهير اختراق، وهى حلقات مع عدد كبير من الأسماء التى شاركت فى حرب أكتوبر من القادة العسكريين وكبار المسئولين السياسيين من بينهم هنرى كيسنجر وعبد الرؤوف الريدى ود. عبد القادر حاتم، وشهادات من القادة الإسرائيليين الذين شاركوا فى الحرب وحوارات مع موسى ديان وجولدا مائير رئيسة الوزراء وقبل هذا كله أحاديث للزعيم الراحل أنور السادات، الحلقات التي تقدمها قناة ماسبيرو زمان تعتبر وثائق تاريخية وكان ينبغى أن تقدم على القناة المصرية الأولى وإن كان الأفضل أن يعاد إعدادها فى برنامج وثائقى لأنها من أفضل ما سجل التليفزيون المصرى عن حرب أكتوبر، ولا مانع أن تضاف لها أحداث أخرى أو مشاهد من أرض المعركة، إن مثل هذه الوثائق يجب أن يشاهدها الشباب ويعرف من خلالها حجم التضحيات التى قدمها جيش مصر لتحقيق النصر.

d5bcd98231.jpg
فاروق جويدة

فاروق جويدة يتحدث عن مكتبة ماسبيرو

 

وتابع فاروق جويدة،  إن فى مكتبة ماسبيرو وثائق عن أحداث مصر الكبرى ويجب أن يعاد ترتيبها حتى لا تغيب عن ذاكرة مصر وهذه الأفلام والوثائق حق لأجيال مصر القادمة التى ينبغى أن تعرف تاريخها الحقيقى، إن الشهادات التى جمعها عمرو الليثى فى برنامجه اختراق تعتبر وثائق تاريخية وليست مجرد برامج عادية ومثل هذه الأحداث قليلة فى تاريخ الشعوب، خاصة أن المتحدثين فيها معظمهم رحلوا وبقيت الشهادات وهى وثائق تاريخية. اننى أرجو من السيد حسين زين أن يراجع البرامج التاريخية والوثائقية فى مكتبة ماسبيرو لأنها تمثل رصيدا كبيرا من تاريخ مصر، فى مصر أحداث كبرى ربما لا توجد إلا فى التليفزيون ولا يعقل أن تبقى فى الملفات والمكاتب ولا تجد من يحميها من متغيرات الزمن لأنها ثروة مصر الحقيقية، كان التليفزيون منذ سنوات قد قام بتجديد مكتبته ولنا أن نتصور أن أرشيف المكتبة يجمع الأحداث الكبرى والحفلات واللقاءات ومنها أحاديث طه حسين والعقاد وعبد الوهاب والسنباطى إنها ثروة يجب أن نحافظ عليها.

e751a5b1bc.jpg
فاروق جويدة

 

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة الفجر ولا يعبر عن وجهة نظر منقول وانما تم نقله بمحتواه كما هو من الفجر ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا