فن / اليوم السابع

عيد ميلاد إيهاب نافع اليوم.. أقنعته ماجدة بالتمثيل بعد زواجهما

يحل اليوم الخميس، 1 سبتمبر عيد ميلاد الفنان الراحل إيهاب نافع، الذى ولد في مثل هذا اليوم الخميس من عام 1953 في حى الموسكى بالقاهرة ودرس في مدارسها ثم التحق بالكلية الحربية وتخرج فيها عام 1955، ثم تم تعيينه طيارا مقاتلا وكان يحب وظيفته كثيراً ويشعر بالفخر والاعتزاز بها، كما عمل كطيار خاص للرئيس الراحل جمال عبد الناصر، كان له دور بارز في المخابرات المصرية.

التقى إيهاب نافع بالفنانة ماجدة في حفل أقامته السفارة الروسية، ودار بينهما حوار طويل في السياسة والثقافة، في نهاية الحفل قام بإيصال ماجدة لمنزلها، ومن هنا نشأت بينها عاطفة الحب، وأخبرته ماجدة يومها بأنها مطلقة وقلبها مازال مغلقا، وأقنعها بأنه يمتلك المفتاح، وبالفعل نجح في ايقاعها في حبه وتزوج منها عام 1963.

ولم يقدم سوى عددا قليلا من الأفلام التي لم تتجاوز الـ 20، أبرزها 5 أفلام جمعته بزوجته ماجدة، وكانت البداية عام 1963 بفيلم «الحقيقة العارية" إخراج عاطف سالم، "الهجرة إلى الرسول" عام 1964 إخراج إبراهيم عمارة، "من أحب" عام 1966 إخراج ماجدة، "القبلة الأخيرة" عام 1967 إخراج محمود ذو الفقار، "النداهة" عام 1975 إخراج حسين كمال.

ومن الأفلام التي شارك فيها إيهاب نافع بعيداً عن ماجدة، "للرجال فقط" إخراج محمود ذو الفقار، "الراهبة" إخراج حسن الامام، "شيىء في حياتى" إخراج هنرى بركات، "في طريقى رجل" إخراج سيد طنطاوى، "عصابة النساء" اخراج فاروق عجرمة، "الحب الذى كان" إخراج على بدرخان، وانتهت مسيرته الفنية عام 1993 بفيلم "لصوص خمس نجوم"، وانقطع عن الفن حتى رحيله يوم 30 ديسمبر عام 2006."

تزوج إيهاب نافع أكثر من 10 مرات  كما صرحت ابنته غادة نافع في حوار لها ببرنامج "الستات ما يعرفوش يكدبوا"، وهن الفنانة ماجدة وبعد انفصاله عنها تزوج 8 مرات منهم سيدة أسترالية، تعرف عليها في بيروت، وأنجب منها طفلين هما زكريا وجوهرة، وعاش في أستراليا فترة شارك خلالها في أعمال سينمائية.

ثم تزوج من صحفية خليجية، ثم من سيدة أمريكية من أصل ألماني تعرف عليها في اليونان، ثم من سيدة أردنية، ومن أشهر زيجاته، زواجه من فالترود بيتون، أرملة رجل المخابرات رفعت الجمال، والمعروف باسم رأفت الهجان، وانفصل عنها بعد 7 سنوات من زواجهما.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر منقول وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا