الارشيف / فن / اليوم السابع

السينما المصرية حاضرة بقوة فى الدورة الـ32 لأيام قرطاج السينمائية

انطلقت فعاليات الدورة الـ 32 من مهرجان أيام قرطاج السينمائية والذي يستمر حتى 6 نوفمبر الجاري، حيث شهد حفل افتتاح المهرجان تكريم النجمة نيللي كريم، كما تم تكريم عدد من السينمائيين والممثل التونسي ‏البحري الرحالي والصحفي والناقد السينمائي التونسي خميس الخياطي، واحتفى المهرجان بالكمبارس وحضرت النجمة هند ‏صبري، التي أصرت حضور لحظات تكريم المخرجة الراحلة مفيدة التلاتلي.

 

ويشهد المهرجان مشاركة متميزة لعدد من الأفلام المصرية والعربية، حيث يشارك في مسابقة الأفلام الروائية فيلم "أميرة" وهو عن فتاة فلسطينية مراهقة ولدت بعملية تلقيح مجهري بعد تهريب منيّ والدها "نوار" السجين في المعتقلات الإسرائيلية، وتجبرها الظروف على أن تخوض رحلة لمعرفة الحقيقة وراء هويتها.

 

ويضم فريق عمل فيلم "أميرة" عدد كبير من النجوم العرب، من بينهم، صبا مبارك، وعلي سليمان، والممثلة الشابة تارا عبود التي يقدمها الفيلم لأول مرة سينمائياً في دور أميرة، وقيس ناشف ووليد زعيتر، وتأليف الثلاثي محمد وخالد وشيرين دياب، وإخراج المخرج المصري  محمد دياب.

 

كما يشارك فيلم "على صوتك" والذي عرض عالميا للمرة الأولى في المسابقة الرسمية لمهرجان كان السينمائي ، ورشحه المركز السينمائي المغربي للمنافسة على جائزة أوسكار أفضل فيلم أجنبي في الدورة 94، تدور أحداث الفيلم داخل أحد الأحياء الشعبية في مدينة الدار البيضاء حيث يعمل مغني الراب السابق أنس داخل مركز ثقافي. وبفضل تشجيعه ودعمه يجد شبان المركز طريقة جديدة للتعبير عن قضاياهم وواقعهم عبر ثقافة الهيب هوب.

 

فيلم "على صوتك" بطولة أنيس بسبوسي، إسماعيل أدواب، مريم نقاش، نهيلة عارف، عبده بسبوسي، زينب بو جمعة، سفيان بلالي، مهدي رزوق، أمينة كنعان، سماح باركو، مها منان، مروة كنيديش، مروان بناني، وعبد الرحمن الرحماني، وإخراج نبيل عيوش.

 

فيما يشارك أيضًا في نفس المسابقة من تونس فيلم "عصيان" من إخراج الجيلاني السعدي، وهو الفيلم الذي يدور ليلة انتفاضة في تونس، حيث استحوذ الجنون على العاصمة تونس وضواحيها، لا شيء يعمل وأصبحت الشوارع ساحة ‏للمواجهة.‏

 

ومن تونس أيضًا يشارك فيلم "مجنون فرح" من إخراج ليلى بوزيد، ويتناول الفيلم قصة أحمد، 18 سنة، فرنسي من أصول جزائريّة، نشأ في ضاحية باريس، يتعرّف على فرح في الكلّيّة وهي شابّة تونسيّة ‏مندفعة قادمة حديثا إلى باريس، يقع أحمد ‏في حب فرح.

 

ومن الجزائر يشارك فيلم "حلم"، من إخراج عمر بلقاسمي، يدور الفيلم حول " كوكو" والذي يعامله الناس كمجنون بسبب سلوكه المختلف، وتقرّر لجنة شيوخ القرية ووالده إيداعه في مصحة نفسية، ويقوم شقيقه محمود، المصاب بخيبة أمل بسبب علاقته الغرامية، بقيادة معركة لإقناعهم ببراءة كوكو، لكن انتهى به الأمر إلى إجباره على الفرار من القرية.

 

أما في مسابقة الأفلام الوثائقية الطويلة، فيشارك المخرج المصري علي العربي بفيلمه "كباتن الزعتري"، ضمن المسابقة الرسمية في مهرجان ، ويشهد المهرجان عرض الفيلم 3 مرات، وتستمر جولته محليًا وعربيًا؛ حيث ينتظر عرضه في مهرجان أجيال من 7 - 13 نوفمبر، ويأتي هذا بالتزامن مع إطلاقه في دور العرض في مصر 3 نوفمبر المقبل. 

 

أحداث "كباتن الزعتري" تدور حول أفضل صديقين "محمود" و "فوزي" الذين يعيشان في "مخيم الزعتري" للاجئين في الأردن، ولديهما حلم لا يموت في أن يصبحا لاعبي كرة قدم محترفين بينما يواجهان الواقع الصعب في حياتهم. 

 

وعلى الرغم من كونهم محبوسين في مساحة لا توجد بها مرافق أو فرصة للتدريب ، إلا أنهم يظلون متفائلين ويمارسون الرياضة يومًا بعد يوم. عندما تزور أكاديمية رياضية مشهورة عالميًا ، تتاح لكليهما فرصة لتحقيق هذا الحلم!

 

يعد "كباتن الزعتري" أول فيلم وثائقي طويل لعلي العربي، مخرج ومنتج الفيلم الذي  أمضى 8 سنوات في العمل عليه في مخيم الزعتري بالأردن، ونافس "كباتن الزعتري" مؤخرًا فيلم "سعاد" ضمن ترشيحات مصر في مسابقة أوسكار أفضل فيلم ناطق بلغة أجنبية، إلى أن استقرت لجنة اختيار الفيلم المصري المشارك في مسابقة "الأوسكار" على فيلم "سعاد"، حيث اختير "سعاد" بإجمالي 13 صوتًا، وصوّت ثمانية لفيلم “كباتن الزعتري”، بينما امتنع 9 من أعضاء اللجنة عن التصويت. 

 

ويشارك في مسابقة الأفلام الروائية القصيرة، الفيلم المصري "خديجة"، حيث ينافس بالفيلم القصير خديجة للمخرج مراد مصطفى في المسابقة الرسمية للأفلام القصيرة، كما يشارك مراد خارج المسابقة بفيلم حنّة ورد.

 

وتدور أحداث الفيلم حول ‎خديجة أم شابة في الـ 18  من عمرها، تعيش بمفردها مع طفلها حديث الولادة، بعد أن غادر زوجها للعمل في مدينة نائية، وفي أحدى الأيام تذهب للتجوّل في شوارع القاهرة الصاخبة للقيام ببعض الزيارات ولكن تُشعر بعدم الارتياح وسط الأجواء المحيطة.

 

وقد تعمّد المخرج مراد مصطفى اختيار شخصيات ليس لهم خبرة سابقة بالتمثيل لبطولة الفيلم، حتى يبدو الفيلم حقيقيًا لأقصى درجة، ويعتبر فيلم خديجة هو إنتاج فرنسي مشترك، ويقوم ببطولة خديجة " ملك طارق"، قصة مراد مصطفى، سيناريو وحوار مراد مصطفي ومحمد ممدوح، إنتاج صفي الدين محمود، سوسن يوسف، منتج فرنسي مشارك: جيروم بليسون،  منتجين مشاركين من مصر شريف فتحي، محمد عيد، منتج منفذ إسلام دخاخني، مدير تصوير مصطفي الكاشف،  مونتاج: محمد ممدوح ، تصميم ملابس ريم العدل، ديكور ايمان العلبي، تصميم صوت مصطفي شعبان، مكساج: جاليس بيناردو.

 

أما فيلم "حنة ورد"، فتدور أحداثه حول "حليمة" وهى امرأة سودانية تعيش فى مصر تعمل "حنانة" – ترسم الحنة للعروس قبل حفلات الزفاف – تذهب حليمة إلى حفلة حنة فى أحد المناطق الشعبية للقيام بعملها وإعداد العروس، بصحبه ابنتها "ورد" البالغة من العمر 7 سنوات والتى تتجول داخل الشقة وتستكشف المكان بفضول الأطفال.

 

 

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر منقول وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا