الارشيف / سياسة / اليوم السابع

"دور العمال فى الجمهورية الجديدة".. دورة للعمال بنقابة الصناعات الغذائية

أطلقت النقابة العامة للصناعات الغذائية، صباح اليوم، أعمال الدورة التدريبية التثقيفية التعريفية للعمال تحت عنوان "دور العمال فى الجمهورية الجديدة"، وذلك فى نسختها الثالثة خلال الفترة من 5 إلى 7 نوفمبر 2022، تحت رعاية النائب خالد عيش رئيس النقابة، وذلك بعد نجاح الدورة فى نسختيها الأولى والثانية، حيث اهتمت النقابة العامة للعاملين بالصناعات الغذائية بتدريب وتثقيف كوادرها النقابية وقواعدها العمالية بالشركات والمصانع التابعة لها والتى يقدر عدد الأعضاء المنتمين إليها بالآلاف داخل مواقع العمل المختلفة بما يدفع النقابة تحت رئاسة النائب خالد عيش الى التواصل المستمر مع اللجان النقابية وتثقيفهم بالقوانين ذات الصلة، بما يعزز من قدرات العامل ويعود بالنفع على عملية الإنتاج

وقال خالد عيش رئيس النقابة العامة للصناعات الغذائية، عضو مجلس الشيوخ والنائب الأول لرئيس اتحاد عمال مصر، على أهمية التدريب والتثقيف كواحد من عوامل تأهيل العناصر البشرية لزيادة الإنتاج استجابة لمتطلبات المرحلة الراهنة التى تلزمنا جميعًا بالتكاتف والعمل سويًا، وهو ما دفعنا داخل النقابة العامة على الاهتمام بملف التثقيف العمالى حتى يكون لدى العمال من الأدوات ما يساعدهم داخل شركاتهم ومصانعهم، وبما يسهم فى توليد الأفكار المستدامة القابلة للتنفيذ على أرض الواقع والتى تعود بالنفع على بيئة العمل وأصحاب الأعمال، وهذا عن طريق شرح القوانين المتعلقة بالعامل وآليات التطبيق.

وأضاف عيش، أن التواصل مع قواعدنا العمالية هو الأساس فى رسم خطط النقابة المستقبلية من اجل خلق بيئة أفضل للأجيال القادمة، فالاستثمار فى البشر من خلال المعرفة والتثقيف هو من أفضل أنواع الاستثمار على الإطلاق بما يعود بالنفع على عملية التنظيم النقابى بالنهاية، وهو ما دفعنا إلى امتلاك وحدة تدريب خاصة بالصناعات الغذائية تتولى تلك المسألة وتطويرها بشكل مستمر

وتابع، أن الحديث مع العمال لا يقتصر فقط على القوانين ذات الصلة بأعمالهم، لكن يتطرق الحديث إلى الاستراتيجية التى قامت عليها الجمهورية الجديدة والمزايا التى تعود على العمال من خلال المشروعات القومية الضخمة التى تبنتها الدولة من بنية تحتية ومشروعات لتحقيق الأمن الغذائى حتى يكون لدى العامل رؤية كاملة وواضحة بما يحميه من الشائعات؛ وذلك بالتزامن مع استضافة مصر قمة المناخ بمدينة شرم الشيخ حيث تهتم النقابة بتلك القضية وتمنحها مساحة لما لها من آثار على المجتمع.

ومن جانب المشاركين بالدورة التدريبية فى نسختها الثالثة، فقد تعهدوا ببذل قصارى جهدهم من أجل زيادة الإنتاج داخل شركاتهم ومصانعهم والعمل على نقل التجربة إلى باقى العمال داخل مواقع العمل المختلفة حتى يستفيدوا من المادة العلمية التى تلقونها داخل الدورة التدريبية

وبهذا تنتهى النقابة العامة خلال النسخة الثالثة من تدريب كافة اللجان النقابية على مستوى الوجه البحرى والتى يقارب عددها لنحو 59 لجنة نقابية على مستوى الشركات والمصانع، لتبدأ لاحقا فى استكمال تدريب اللحان النقابية الاخرى على مستوى الجمهورية حيث تستهدف النقابة العامة الانتهاء من 90٪ من اللجان النقابية التابعة لها وذلك قبل نهاية العام الجاري؛ حيث تركز الدورة التدريبية فى نسختها الثالثة على تقديم شرح كامل لقوانين "العمل الجديد" و"التأمينات والمعاشات الجديد" والرد على استفسارات المشاركين بما يخدم بيئة العمال داخل مواقع العمل المختلفة ويجعلهم على دراية كاملة بالقوانين وكيف يحصل العامل على حقوقه فى ضوء المعرفة بالقوانين وكذلك خطوات اجراء المفاوضة الجماعية؟، وتهتم النقابة العامة خلال الدورة التدريبية فى نسختها الثالثة بإجراء حوار مفتوح مع اعضاء اللجان النقابية المشاركين لرصد الملاحظات واعداد ورقة عمل فى المستقبل بما يضمن مناخ افضل للعمال، مستفيدة بذلك من مقترحات المشاركين خلال النسختين الأولى والثانية.

 

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر منقول وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا