سياسة / اليوم السابع

نواب بالجلسة العامة: وزارة التنمية المحلية لديها إرث كبير من المشاكل

قال النائب حسام أبو زيد، إن وزارة التنمية المحلية لديها إرث كبير من المشاكل، متابعا:" فيما يخص ملف التصالح فى بعض مخالفات البناء على سبيل المثال سبق وان تم عرض الأمر أكثر من مرة ولكن دون جدوى، مطالبا سرعة البت فى هذا الملف على وجه التحديد واشتراطات البناء، وسرعة الانتهاء من الطرق بمركز أبو قرقاص بمحافظة المنيا التى لم يتم الانتهاء منها حتى الىن على الرغم من بدء العمل فيها منذ سنوات طويلة.

 

جاء ذلك خلال الجلسة العامة لمجلس النواب، اليوم، برئاسة المستشار الدكتور حنفى جبالى، رئيس المجلس، والمخصصة لمناقشة عدد من طلبات الإحاطة والأسئلة الموجهة لوزير التنمية المحلية، بشأن تيسير إجراءات التصالح في مخالفات البناء، وتوقف إصدار تراخيص البناء وصعوبة الاشتراطات البنائية، وعن عدم تحديد الأحوزة العمرانية وكردونات القرى، وعن رصف إنارة العديد من الطرق الداخلية، والحد من انتشار القمامة ووضع منظومة لجمعها وإعادة تدويرها، وعن خطة التعامل مع الأمطار والسيول، وعن القرارات الصادرة بتخصيص الأراضي والمباني لتنفيذ المشروعات الخدمية.

 

وأيده النائب يونس عبد الرازق، قائلا: "حقا الوزارة إرث كبير من المشاكل، فعلى سبيل المثال محافظة كفر الشيخ بها العديد من المشاكل الناتجة عن الاشتراطات البنائية، متسائلا هل وقف البناء متعمد من قبل الحكومة ؟، من المسئول عن ملف التصالح 2.8 مليون طلب لم يتم البت فى 90% منها، الفلاح أين يذهب ، مطالبا سرعة الانتهاء من ملف الأحوزة العمرانية، وابعاد الجامعات عن ملف استخراج التراخيص".

 

ومن جانبه، قال النائب ابو العباس التركى:" منذ 7 سنوات ونطالب سرعة البت فى ملف الأحوزة العمرانية والمخططات التفصيلية و التصالح فى مخالفات البناء، حركة البناء متوقفة على مستوى الجمهورية، هناك العديد من الجوازات اللى اتفركشت بسبب البناء، الناس مش عارفه تبنى، محافظة الإسكندرية تعانى بسبب الأحوزة العمرانية والمخططات التفصيلية، مطالبا رئيس مجلس الوزراء استثناء مشروعات النفع العام من الاشتراطات.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر منقول وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا