الارشيف / سياسة / اليوم السابع

التنمية المحلية: تطوير حوالى 54 قرية و88 تابعا بالغربية ضمن "حياة كريمة"

عقد اللواء هشام آمنة وزير التنمية المحلية، اجتماعاً مع الدكتور طارق رحمى محافظ الغربية بمقر الوزارة، وخلال اللقاء استعرض وزير التنمية المحلية مع محافظ الغربية الإجراءات التى تقوم بها المحافظة للارتقاء بمستوى الخدمات المقدمة للمواطنين فى قطاع النظافة والتجميل وإدارة المخلفات الصلبة، كما تم بحث تفاصيل العرض المقدم من إحدى شركات تحسين البيئة بالغربية لتشغيل مصنع تدوير القمامة بدفرة بمركز طنطا ونقل المرفوضات وأى كميات متبقية بالمصنع لمدفن السادات. 

 

وأكد اللواء هشام آمنة على حرص الدولة على إشراك شركات القطاع الخاص فى المنظومة الجديدة للمخلفات وطرح المشروعات التى يتم تنفيذها على الشركات لإداراتها والحفاظ على الاستثمارات التى ضختها الدولة فى هذا الشأن لتحقيق نتائج سريعة فى مستوى نظافة الشوارع، فى إطار توجيهات القيادة السياسية فى هذا الشأن ليشعر المواطن بوجود تغيير حقيقى فى مستوى النظافة بالشارع المصرى. 

 

كما شهد الاجتماع استعراض نموذج كراسة الشروط والمواصفات لخدمات الجمع والنقل وكنس وغسيل الشوارع من المخلفات البلدية الصلبة، التى ستقوم المحافظة بطرحها لتقديم خدمات المعالجة والتخلص من المخلفات الصلبة بمدينة المحلة الكبرى وتشغيل مصنع تدوير القمامة بالمحلة، وكذا تقديم خدمات جمع ونقل القمامة بمركز ومدينة زفتى وكذا جمع ورفع ونقل المخلفات البلدية الصلبة ونظافة الشوارع بحى أول وثان طنطا .

 

ومن جانبه، عرض الدكتور طارق رحمى جهود المحافظة، فى رفع تراكمات القمامة والمخلفات اليومية وتحسين مستوى نظافة الشوارع والميادين الرئيسية والفرعية، بما يحقق رضا المواطنين على مستوى النظافة وإعادة الوجه الحضارى والجمالى للغربية ومنع وجود أى تراكمات للقمامة بالشوارع.

 

كما أشار محافظ الغربية إلى جهود الوحدات المحلية فى رفع القمامة وتنظيف الشوارع الرئيسية والفرعية بصورة يومية ونقلها إلى المقالب العمومى، ووجه وزير التنمية المحلية باستمرار تلك الجهود من العاملين بالمراكز والمدن والوحدات المحلية لتحسين مستوى نظافة الشوارع .

 

كما شهد الاجتماع أيضاً متابعة الموقف التنفيذى لمشروعات المبادرة الرئاسية " حياة كريمة " والتى يجرى تنفيذها فى مركز زفتى بالمرحلة الأولى للمبادرة حيث يتم تطوير حوالى 54 قرية و88 تابعا فى مختلف القطاعات وإقامة مشروعات فى مجالات "توصيل الصرف الصحى ومد خطوط مياه الشرب، توصيل الغاز الطبيعى، إنشاء مجمعات خدمية، إنشاء مجمعات زراعية وبيطرية، تطوير مراكز الشباب، رصف الطرق الرئيسية والفرعية، تبطين الترع وغيرها من المشروعات الخدمية الأخرى فى مجالات الاتصالات والصحة .

 

وقال وزير التنمية المحلية، إن الوزارة تسعى خلال الفترة المقبلة إلى الانتهاء من مراجعة مدى جاهزية القرى التى يمكن افتتاحها رسمياً وتشغيل المبانى والمنشآت التى تم إنشاءها فى إطار المبادرة الرئاسية خاصة فيما يتعلق بتوصيل المرافق والتعاقد على العدادات والتأثيث والفرش وتوفير الموارد البشرية ضماناً لتشغيل هذه المنشآت والمبانى الخدمية الجديدة وسرعة دخولها الخدمة وتذليل أى معوقات وتقديم كافة التصاريح والموافقات المطلوبة فى هذا الشأن .

 

وأشاد اللواء هشام آمنة بجهود المحافظة فى توفير الأراضى المطلوبة للمشروعات للمرحلة الأولى من المبادرة وكذا المشروعات التى سيتم تنفيذها ضمن المرحلة الثانية . 

 

وأشار الدكتور طارق رحمى إلى الانتهاء من عدد كبير من المشروعات الجارية بقرى مركز زفتى والتى ستسهم فى تحسين الظروف المعيشية، وجارى المتابعة الدورية لباقى المشروعات والتى ستغير حياة أهالى العربية للأفضل وتوفير حياة كريمة لهم .

 

كما شهد اللقاء كذلك متابعة تنفيذ توجيهات رئيس مجلس الوزراء فيما يخص مواجهة التعديات ومخالفات البناء على الأراضى الزراعية، وكذا متابعة جهود قوات انفاذ القانون والأجهزة التنفيذية بالغربية لإزالة التعديات على الأراضى المملوكة للدولة فى المرحلة الثانية للموجة 20 تنفيذاً لتوصيات لجنة إسترداد أراضى الدولة .

 

ووجه وزير التنمية المحلية، بضرورة إزالة أى تعديات على الأراضى الزراعية فى المهد واتخاذ الإجراءات القانونية تجاه المخالفين مع المتابعة المستمرة لتقارير منظومة رصد المتغيرات المكانية لرصد أى تحديات وتغير على الأراضى الزراعية .

 

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر منقول وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا