سياسة / اليوم السابع

وزير الخارجية ونظيره الصربى يبحثان تطوير العلاقات الثنائية

بحث وزير الخارجية سامح شكرى، مع نظيره الصربى نيكولا سيلاكوفيتش مختلف ملفات التعاون المشترك فى العديد من المجالات، وخاصة تطوير العلاقات الاقتصادية بين البلدين.

جاء ذلك خلال جلسة مباحثات أجراها شكرى مع وزير خارجية صربيا على هامش أعمال الدورة 77 للجمعية العامة للأمم المتحدة بنيويورك، حيث يأتى اللقاء فى إطار تعزيز العلاقات الثنائية بين البلدين، والبناء على زيارة الرئيس عبد الفتاح السيسي إلى صربيا في يوليو الماضى.

وصرح السفير أحمد أبو زيد، المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية، بأن الوزيرين ناقشا مختلف ملفات التعاون المشترك في العديد من المجالات، وخاصة تطوير العلاقات الاقتصادية بين البلدين، لاسيما في ظل ترفيع اللجنة الاقتصادية المشتركة على مستوى وزيري الخارجية، والتطلع لعقد اجتماع الدورة 19 للجنة بالقاهرة، فضلاً عن انعقاد الاجتماع الأول لمجلس الأعمال المشترك ومنتدى الأعمال المصري الصربي على هامش زيارة رئيس الجمهورية إلى صربيا، والتطلع لعقد الاجتماع الثاني للمجلس والمنتدى على هامش الاجتماع القادم للجنة الاقتصادية المشتركة بالقاهرة. 

وأوضح المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية أن اللقاء تناول الأزمة الأوكرانية وتداعياتها الكبيرة على الاقتصاد الدولي.
كما تطرق الوزيران إلى الاستعدادات الخاصة بانعقاد الدورة 27 لمؤتمر أطراف اتفاقية الأمم المتحدة الإطارية لتغير المناخ COP27 التي تستضيفها وتترأسها مصر.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر منقول وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا