أخبار عاجلة
طريقة عمل القطايف بالبيت -

محافظ القليوبية يتفقد مشروعات " حياة كريمة " بشبين القناطر

محافظ القليوبية يتفقد مشروعات " حياة كريمة " بشبين القناطر
محافظ القليوبية يتفقد مشروعات " حياة كريمة " بشبين القناطر
عقد اللواء عبدالحميد الهجان محافظ القليوبية، الاجتماع الأسبوعي لمتابعة الأعمال الجارية، وآخر التطورات التي تجرى أسبوعيا في مبادرة حياة كريمة والتي تنفذ بشبين القناطر حاليا.

عبد الفتاح السيسي 
يأتي ذلك في إطار "مبادرة حياة كريمة"، والتي أطلقها الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية، لتطوير وتنمية (1500) قرية ريفية، كمرحلة أولى على مستوى محافظات الجمهورية، لتحقيق التنمية المستدامة في الريف المصري، والتي كان نصيب القليوبية منها تطوير 36 قرية و148 عزبة وتابع بمركز ومدينة شبين القناطر.

حياة كريمة 
جاء ذلك بحضور إيمان ريان، وسمير حماد نائبي المحافظ، والمهندس علي أبو عقيل السكرتير العام المساعد، والمهندسة سميرة العيوطي ممثل عن جهاز تعمير القاهرة الكبرى ومديري مديريات الخدمات بالقليوبية، لبحث التنسيقات اللازمة لدفع الأعمال وسرعة إنجاز مشروعات تطوير قرى وعزب وتوابع مدينة شبين القناطر.

شبين القناطر
وأوضح المحافظ، أن التطوير يشمل كافة القطاعات الخدمية لاسيما فى قطاع البنية التحتية، من خلال استكمال مشروعات المياه والصرف الصحي والغاز والكهرباء والصحة والتعليم والأبنية التعليمية وجميع الأنشطة الرياضية والثقافية، وجميع الخدمات التي يحتاج إليها المواطن ليعيش حياة آدمية كريمة.

عبد الحميد الهجان 
وأكد المحافظ، أن هناك تنمية كبرى تقوم بها الدولة للنهوض بالقرى والنجوع من خلال المبادرة الرئاسية التي أطلقها الرئيس عبدالفتاح السيسي "حياة كريمة"، والتي تستهدف رفع قدرات البنية الأساسية لتلك القرى والكفور والنجوع من كل الجوانب الخدمية والاجتماعية، لتغيير واقع الحياة لمواطني تلك القرى إلى الأفضل وعلى نحو شامل، لمواكبة الجهود التنموية التي تشمل كل القطاعات بالدولة، لتحقيق رؤية مصر للتنمية المستدامة 2030. 

محافظ القليوبية
وشدد المحافظ على المسئولين بضرورة إحلال وتجديد الشبكات المتهالكة للمياه والصرف الصحي، واحلال وتجديد مستشفى شبين القناطر المركزي، والوحدات الصحية، وإنشاء عدد من المدارس طبقا لاحتياجات القرى، وإحلال وتجديد القديم منها، وعلى جميع القطاعات المختلفة مع موافاتنا بنسب التنفيذ التي وصلت إليها المشروعات التنموية، حتى الآن وبصورة أسبوعية أولا بأول، وكذا المواعيد التي ستنتهي فيها تلك المشروعات بصفة نهائية، فضلا عن التنسيق التام فيما بينهم لإنجاز مشروعات التطوير في الوقت المحدد وبالدقة المطلوبة .

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة بوابة فيتو ولا يعبر عن وجهة نظر منقول وانما تم نقله بمحتواه كما هو من بوابة فيتو ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

السابق حَامِلِ المِسْكِ، وَنَافِخِ الْكِير!
التالى قوافل علاجية لتدريب طلاب بكالوريوس "بيطري بني سويف"