عرب وعالم / SputnikNews

استمرار تصعيد فعاليات "الإرباك الليلي" على حدود قطاع غزة ووقوع عشرات الإصابات

مئات الشبان الفلسطينيين يواصلون المشاركة في فعاليات الإرباك الليلي على حدود قطاع غزة، للمطالبة بإنهاء الحصار المفروض منذ 15 عامًا، وإعادة الاعمار ورفع القيود الإضافية التي فرضتها إسرائيل على القطاع، وهم يحملون مشاعل، وقد احرقوا إطارات مركبات مطاطية وأطلقوا الأبواق وغيرها، بهدف إزعاج الجيش الإسرائيلي والمستوطنين في مستوطنات غلاف غزة، ويقول أحد المشاركين في فعاليات الإرباك الليلي أنه قادم من منطقة خانيونس للمشاركة في هذه الفعالية داعيا لعدم توقف الإرباك حتى رفع الحصار والعيش بكرامة كباقي شعوب العالم.

الجيش الإسرائيلي ومن خلال جنوده المتمركزين في المنطقة أطلق الذخيرة الحية والرصاص المطاطي وقنابل الغاز المسيل للدموع لفض المسيرات الليلة، ومنع المشاركين من الاقتراب من النقاط الحدودية، في وقت ما زالت الفصائل الفلسطينية في القطاع تؤكد على استمرار الفعاليات الشعبية الليلة على النقاط الحدودية رغم الضغوطات ووقوع أعداد كبيرة من الإصابات.

© Sputnik . Ajwad Jradat

استمرار تصعيد فعاليات الارباك الليلي على حدود قطاع غزة، فلسطين 6 سبتمبر

يذكر ان الإرباك الليلي هو مجموعات شبابية تنظم مسيرات ليلية قرب حدود قطاع غزة مع إسرائيل، وتستخدم القنابل الصوتية، وتشعل إطارات مركبات، بهدف إزعاج الجيش الإسرائيلي وسكان المستوطنات المتاخمة للحدود.

© Sputnik . Ajwad Jradat

استمرار تصعيد فعاليات الارباك الليلي على حدود قطاع غزة، فلسطين 6 سبتمبر 2021

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة SputnikNews ولا يعبر عن وجهة نظر منقول وانما تم نقله بمحتواه كما هو من SputnikNews ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا