عرب وعالم / SputnikNews

أمريكا تدين الانقلاب العسكري في غينيا

وقالت وزارة الخارجية الأمريكية، في بيان، إن العنف وأي إجراءات خارجة عن الدستور لن تؤدي إلا إلى تراجع فرص غينيا في السلام والاستقرار والازدهار.

© REUTERS / SALIOU SAMB

وجاء في البيان، أن "الولايات المتحدة تدين أحداث اليوم في كوناكري".

وأضاف، أن "هذه الإجراءات يمكن أن تحد من قدرة الولايات المتحدة وشركاء غينيا الدوليين الآخرين على دعم البلاد، وهي تتجه نحو الوحدة الوطنية ومستقبل أكثر إشراقا للشعب الغيني"، وفقا لرويترز.

وكانت القوات الخاصة بقيادة مامادي دومبويا، أعلنت صباح الأحد، القبض على الرئيس كوندي، وتعليق العمل بالدستور، وإغلاق الحدود البرية لمدة أسبوع.

ووعد دومبويا في مقطع فيديو بثته وسائل إعلام محلية، بإجراء مشاورات وطنية من أجل انتقال سلمي، وكذلك احترام الالتزامات الدولية التي تعهدت بها غينيا.

وقال "سنجلس جميعًا لنكتب دستورا يتبنى واقعا قادرا على حل مشاكلنا".

ووسط المخاوف السائدة في البلاد، طالبت السفارة الفرنسية في غينيا رعاياها بالمكوث في المنازل بسبب هذه الأحداث.

يمكنكم متابعة أخبار العالم الآن عبر سبوتنيك.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة SputnikNews ولا يعبر عن وجهة نظر منقول وانما تم نقله بمحتواه كما هو من SputnikNews ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا