أخبار عاجلة

نقل جامع التبرعات البريطاني الشهير توم مور إلى المستشفى بعد إصابته بكورونا

نقل جامع التبرعات البريطاني الشهير توم مور إلى المستشفى بعد إصابته بكورونا
نقل جامع التبرعات البريطاني الشهير توم مور إلى المستشفى بعد إصابته بكورونا

أصيب الكابتن البريطاني توم مور صاحب الـ100 عام بفيروس كورونا المستجد "كوفيد-19" بعد أن جمع، العام الماضي، ملايين الجنيهات الإسترلينية لدعم نظام الرعاية الصحية في بريطانيا عن طريق طريق قيامه بجولات سيرا داخل حديقة منزله أثناء فرض إجراءات عزل عام العام الماضي.

وقالت ابنة جامع التبرعات البريطاني إن أباها نُقل للمستشفى بعد ثبوت إصابته بفيروس كورونا المستجد.

ونال المحارب القديم اهتماما كبيرا في إبريل الماضي، قبل عيد ميلاده الـ100 بعدما قام بجولات متكئا على إطار يساعده على المشي حول حديقته بقرية مارستون مورتين في شمال لندن، وفقا لوكالة "رويترز".

وأوضحت أن أمله كان جمع 1000 جنيه إسترليني، لكنه جمع ما يزيد على 30 مليون جنيه إسترليني لدعم هيئة الصحة العامة في المملكة المتحدة.

 كما حطم مور رقمين قياسيين في موسوعة جينيس وحصل على وسام فارس من الملكة إليزابيث، حيث حققت أغنية له المركز الأول في المبيعات وكتب سيرته الذاتية وساعد في إنشاء مؤسسة خيرية.

وذكرت ابنته على تويتر "أود أن أبلغ الجميع اليوم أن... والدي نُقل إلى المستشفى".

وأضافت "كان يعالج خلال الأسابيع القليلة الماضية من الالتهاب الرئوي وثبُتت الأسبوع الماضي إصابته بكورونا.. كان معنا في البيت حتى أمس عندما احتاج لمساعدة إضافية في التنفس.. وهو يعالج في جناح وليس في وحدة للعناية المركزة".

وأشارت إلى أن والدها يتلقى  رعاية طبية "رائعة"، معربة عن أملها في أن يعود للمنزل في وقت قريب.

من جانبه، قال رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون إنه متعاطف مع مور وعائلته، مضيفا "لقد ألهمت الأمة بأكملها، وأنا أعلم أننا جميعا نتمنى لك الشفاء التام".

كما انهالت رسائل الدعم لجامع التبرعات البريطاني الشهير بعد دخوله المستشفى متأثرا بإصابته بفيروس كورونا.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة صدى البلد ولا يعبر عن وجهة نظر منقول وانما تم نقله بمحتواه كما هو من صدى البلد ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

السابق الرئيس الجزائري: دعاة الدين والأخلاق وراء شائعات اغتيالي
التالى أمريكا تدين إثيوبيا على ما يحدث في إقليم تيغراي وأديس أبابا غاضبة من واشنطن