الارشيف / عرب وعالم / اليوم السابع

استشهاد طفل فلسطيني خلال اقتحام الاحتلال الإسرائيلي لمدينة نابلس

استشهد طفل فلسطيني، الليلة، خلال مواجهات اندلعت مع قوات الاحتلال الإسرائيلي التي اقتحمت المنطقة الشرقية لمدينة نابلس، تمهيدًا لتأمين اقتحام المستوطنين لمنطقة "قبر يوسف" احتفالا بأحد الأعياد اليهودية. 


وقالت وزارة الصحة الفلسطينية إن الطفل الشهيد هو أحمد أمجد شحادة ويبلغ من العمر (16 عاما) وتم اغتياله بالرصاص الحي في القلب. 


وقالت مصادر طبية فلسطينية إن هناك أربعة شبان آخرين أصيبوا بالرصاص الحي أحدهم بصورة حرجة في البطن، كما أصيب شاب بقنبلة صوت في الرأس.


وكانت قوات كبيرة من جيش الاحتلال ترافقها جرافة عسكرية، اقتحمت المنطقة الشرقية من نابلس، تمهيدا لاقتحام المستوطنين، ما أدى إلى اندلاع مواجهات مع المواطنين، أطلق خلالها جنود الاحتلال الرصاص الحي وقنابل الصوت والغاز السام المسيل للدموع صوب المواطنين ومنازلهم في المنطقة.


واستهدفت قوات الاحتلال سيارة إسعاف تابعة للهلال الأحمر الفلسطيني بالرصاص الحي.

 
وتشير بيانات وزارة الصحة الفلسطينية إلى أن ارتقاء الطفل شحادة، يرفع عدد الشهداء في فلسطين منذ بداية العام إلى 200 شهيد (52 شهيدا من قطاع غزة)، بينهم 57 شهيدا حتى عمر الـ 18 عامًا. 

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر منقول وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا