عرب وعالم / اليوم السابع

مستشار الأمن القومى الليبى يبحث مع مسئولة أممية تداعيات تأجيل الانتخابات

بحث مستشار الأمن القومي الليبي إبراهيم بوشناف، اليوم /الإثنين/ في العاصمة طرابلس، مع مستشارة الأمين العام للأمم المتحدة بشأن ليبيا ستيفاني وليامز، تداعيات تأجيل الانتخابات البرلمانية والرئاسية التي كان من المقرر عقدها في الـ 24 ديسمبر الماضي.

وتم التأكيد - خلال اللقاء، وفقا لما نقلته وكالة الأنباء الليبية (وال) - على ضرورة إجراء الانتخابات، والقبول بنتائجها تحقيقا لأمن ليبيا وسيادتها، وإنهاء حالة الانقسام التي مرت على ليبيا خلال الأعوام الماضية.
وأشارت وليامز إلى دور بوشناف في تقريب وجهات النظر بين الأطراف الليبية وصولا إلى الانتخابات المقبلة في موعدها.
وفي ذات السياق، قالت المستشارة الأممية ستيفاني وليامز إنها ستعود إلى طرابلس لمواصلة المشاورات مع الفرقاء السياسيين والجهات الفاعلة والأطراف المختلفة.
ودعت وليامز - في تغريدة عبر حسابها على موقع التواصل الاجتماعي "تويتر"، وفقا لـ (وال) - الجميع إلى ضمان استمرارية العملية الانتخابية وتغليب مصلحة الشعب الليبي والدفع بمسار المصالحة الوطنية الشاملة وتحقيق الاستقرار.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر منقول وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا